منتدى شباب تينركوك

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
ابو اسامة
الإدارة العامة للمنتدى
الإدارة العامة للمنتدى
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 1738
العمر : 58
مقر الإقامة : تنركوك زاوية الدباغ
تاريخ التسجيل : 21/11/2008
التقييم : 143
نقاط : 3721
http://www.tinerkouk.banouta.net

التحالفات تسقط "الأرندي" في بئر التوتة وتنقذه في تسالة المرجة وأولاد اشبل

في الثلاثاء ديسمبر 04, 2012 12:18 am
يبدو أن موضة التحالفات أضحت أكثر سمة انتشرت بشكل واضح بين الأحزاب المنتخبة والمشاركة في المحليات الأخيرة، حيث أثبتت النتائج الأخيرة عن عودة العديد من الاميار في العاصمة، على رأس بلدياتهم من جديد، في حين لا تزال لعنة كواليس التحالفات تطارد الفائزين وتطيح بمن حصلوا على أغلبية الأصوات، لتخلفهم أسماء من أحزاب اخرى جاءت في أدنى المراتب، وهو ما علق عليه البعض انه قد يمكن أن يحدث اختلالا وخلافات بالمجالس الشعبية المنتخبة لاحقا.
فبعد مفاوضات ماراطونية، واتصالات مع القيادات المركزية للأحزاب، توصلت الأحزاب الفائزة بالانتخابات المحلية في بلدية بئر التوتة، والمتنافسة على رئاسة المجلس الشعبي البلدي، إلى الاتفاق النهائي على التحالف ضد قائمة الأرندي الفائزة بـ6 مقاعد من مجموع 19 مقعدا، ومن ثمة قطع الطريق أمام متصدرها جرود رابح، لخوض عهدة رابعة على التوالي، وانتهت المفاوضات التي جرت بين كل من الأفالان 4 مقاعد، حمس 4 مقاعد، الفجر الجديد 3 مقاعد، والتجمع الوطني الجمهوري مقعدان، حتى وقت متأخر من ليلة أول أمس، إلى الاتفاق على منح رئاسة المجلس إلى متصدر قائمة حمس خالد كيتيلة، ومنصب النائب الأول لمتصدر قائمة الأفالان الياس حمداني، رغم تفوق الأفلان على حمس من حيث عدد الأصوات، بينما عاد منصب النائب الثاني الى ممثل الفجر الجديد، بن عبد المالك عبد العزيز، والثالث لمتصدر قائمة التجمع الوطني الجمهوري، دوستن محمد.
وفي بلدية تسالة المرجة المجاورة، تحالف الأرندي الفائز بـ5 مقاعد من ضمن 15 مقعدا في المجموع، مع الجبهة الوطنية للحريات الفائزة بمقعدين، وجبهة المستقبل مقعد واحد، ليفوز متصدر قائمة الأرندي ننوش محمد، برئاسة المجلس ليعود بعد غياب دام عهدة واحدة، وعاد منصب النائب الأول والثاني الى الحزبين المتحالفين على التوالي، على أن يتشكل المجلس من أحزاب أخرى، الأفلان مقعدان، الفجر الجديد مقعدان، حركة الإنفتاح مقعدان، والحركة الشعبية الجزائرية مقعد واحد.
وعلى نفس الوقع، لم يصل التحالف الجاري ببلدية أولاد اشبل الى اتفاق نهائي، رغم أن المحليات عرفت منافسة 3 أحزاب فقط، حيث تحالف الأرندي الفائز بـ9 مقاعد من مجموع 19 مقعدا، مع حزب العمال الحائز على مقعدين، ليغادر الأفلان الفائز بـ8 مقاعد رئاسة المجلس بعد عهدتين متتاليتين، والتي عادت الى بساخي محمد، متصدر قائمة الأرندي، في حين عد منصب النائب الأول لمتصدر حزب العمال، توفيق بوزيان.
كما تمكنت تحالفات الكواليس من إزاحة أسماء فائزة بأخرى جديدة، شأن ما حصل ببلدية اسطاوالي وبلدية الجزائر الوسطى والقائمة طويلة في بلديات أخرى، كما أن للمجالس المتساوية في المقاعد مشكل من نوع آخر قد يخلف عنه سلبيات بأشكال متنوعة مثلما جرى ببلدية الرويبة، هذا وينتظر المواطنون بشغف الإعلان عن آخر النتائج والتعيين الرسمي للاميار من اجل الانطلاق في تجسيد المشاريع المسجلة والمعطلة التي تنتظر إتمامها، وفي مقدمتها مشاريع تهيئة الطرقات التي لا يزال بعض منها عبارة عن أوحال وبرك من المياه.

المصدر الشروق

_________________________________________________


إن الله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه

http://www.tinerkouk.banouta.net
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى