منتدى شباب تينركوك
دخول
المواضيع الأخيرة
حل تمرين 15 ص 102 رياضيات 3 ثانويالأحد أكتوبر 29, 2017 8:17 pmRed ai
رزنامة العطل الجامعية 2017/2018الجمعة أكتوبر 27, 2017 9:45 amRed ai
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1086 عُضو.آخر عُضو مُسجل هو rafikove فمرحباً به.أعضاؤنا قدموا 19727 مساهمة في هذا المنتدىفي 6991 موضوع

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
جراد
عضو مميز
عضو مميز
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 216
العمر : 47
مقر الإقامة : المدية
تاريخ التسجيل : 01/09/2012
التقييم : 24
نقاط : 509

الحصوات المرارية وعلاجها

في الثلاثاء سبتمبر 25, 2012 6:33 am
ما هي المرارة وما تركيبها وما وظيفتها ؟




ما هي المرارة وما تركيبها وما وظيفتها ؟

المرارة عضو حويصلي على شكل الكمثرى تقع تحت الفص الأيمن من الكبد وسعتها ‏حوالي 50 سم وجدارها لا يتجاوز 3 ملم مغلفة بطبقة عضلية رقيقة ومبطنة بخلايا تقوم بامتصاص الماء والأملاح من العصارة الصفراوية المفرزة من الكبد .

‏وظيفة المرارة:

‏- يقوم الكبد بإفراز العصارة المرارية والتي تقدر بـ 500 – 600 ‏مليلتر تسير عبر القنوات المرارية الصغيرة إلى القناتين الكبديتين واللتين تتحدان لتكونان القناة الكبدية العامة والتي بدورها تتحد مع قناة المرارة لتكونان معاً القناة الصفراوية العامة والتي تتحد مع قناة البنكرياس قبل دخولها الاثنى عشر.
- العصارة الكبدية تتكون من كمية كبيرة من الماء والأملاح والملح المراري والليستين والدهون الفوسفورية والكوليسترول.
- وظيفة المرارة تركيز العصارة الصفراوية بامتصاص الماء والأملاح وبذلك تكون هذه العصارة مركزة وتفرز أثناء الوجبات وبتأثير هرمون الكوليستوكينين تنقبض المرارة وتسير محتوياتها عبر قناة المرارة ثم القناة المرارية العامة ثم عبر فتحة أودي إلى الاثني عشر لتقوم بالمساعدة على هضم الدهون.



كيف تتكون الحصوات المرارية ؟

تتكون الحصوات المرارية من ثلاثة أنواع حسب المكونات وهي حصوات مكونة من الكوليسترول، حصوات مختلطة (صبغية + ‏كوليسترول) وحصوات صبغية مكونة من البلييروبين.
وعملية التكوين بالنسبة للنوعين الأولين لها عدة طرق فلخصها فيما يلي:

‏- تشبع العصارة المرارية بالكوليسترول.
- ‏تكون بلورات الكوليسترول وتكون نواة نتيجة وجود لايبوبروتين الذي يساعد على التبلور.
‏- نتيجة كسل الحوصلة المرارية في الانقباض وتأخرها في تفريغ محتوياتها تتم عملية ترسيب هذه المحتويات.

‏أما الحصوات الصبغية (الملونة) تنتج من ترسيب البليروبين غير المشبع نتيجة تكسر الدم المزمن لأي سبب وتجمعه ليكون الحصوات أو نواة الحصوات المختلطة .







تصيب الحصوة المرارية النساء أكثر من الرجال وتحفزها عوامل منها مرض السكري وفقر الدم المنجلي وأمراض القلب والايدز وتجاوز سن الأربعين خاصة للمرأة وزيادة الوزن وتناول حبوب منع الحمل التي يزيد فيها تركيز الاستروجين وتعتبر سببا للعديد من المشاكل الصحية يشكل بعضها خطر على صحة الإنسان.


العصارة الصفراوية الموجودة داخل كيس المرارة عبارة عن سائل مذاب فيه عدد من الأجسام الصلبة مثل السكر أو الملح المذاب في الماء وهذه الأجسام الصلبة هي الكلسترول والأملاح الصفراوية والصبغات الصفراوية فاذا زاد تركيز أو كمية هذه الأجسام الصلبة فإنها تترسب وتتجمع مكونة حصيات المرارة التي تشبه الى حد كبير ترسب حبات السكر في أسفل كوب الشاي عندما تكون الكمية كبيرة.


ان أسباب زيادة تركيز هذه المواد وظهور الحصوة المرارية تتمثل بقلة ميوعة العصارة الصفراوية وزيادة كثافتها بسبب قلة شرب السوائل أو زيادة احتباسها في المرارة بسبب وجود بطء أو قلة في التفريغ المنتظم والسريع للمرارة او إصابة القنوات التي تنقل العصارة الصفراوية من الكبد الى الأمعاء ببعض البكتريا.


وبالنسبة لأعراض وعلامات الحصوة المرارية يلفت إلى أنه وفي بعض الحالات يكون لدى الشخص حصيات بالمرارة دون ان تسبب لهم إي مشكلات صحية ولا يتم اكتشاف وجودها إلا أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية أو بأشعة اكس للبطن فيما تظهر في حالات أخرى أعراض وعلامات خفيفة تظهر على شكل الم خفيف بين الحين والآخر في المنطقة اليمنى أعلى البطن وعدم الارتياح للأطعمة ذات المحتوى الدهني وزيادة انتفاخ البطن مباشرة بعد الأكل والإحساس بالشبع المبكر والغثيان الخفيف.


ويشار إلى وجود حالات حصيات تترافق بألم شديد وغثيان وقيء مبينا أن تشخيصها يتم عن طريق جهاز فوق الأمواج الصوتية كون بعضها لا يظهر بأشعة اكس العادية (الأشعة البسيطة).


أن حصيات المرارة تسبب أمراضا ومشكلات عديدة منها المغص المراري والتهاب المرارة الحاد وانفجارها والتهابها الحصوي المزمن والصفراء الانسدادية الحصوية والتهاب البنكرياس بأنواعه و أورام المرارة الخبيثة.


ان المغص المراري يترافق بوجود الم متوسط الى شديد في المنطقة العليا من البطن أو في المنتصف والجانب الأيمن وينتقل الى الظهر حول الجانب الأيمن و يكون مصحوبا بميل للقيء أو قيء متكرر ويستمر فترة محدودة غالبا ما تكون من 3 الى4 ساعات وقد يستمر 8 ساعات وينتهي بمرور الوقت أو بالمسكنات القوية فقط.




أن المغص المراري الذي يأتي بعد تناول الوجبات الكبيرة والدسمة أو الدهون ينتهي فجأة ويعود المريض بعده الى حالته الطبيعية مبينا أن سبب المغص وجود حصى صغيرة في القناة الخاصة بالحويصلة المرارية ينتج عنها منع انسياب العصارة المرارية الى القناة المرارية العامة ما يؤدي الى انقباض العضلات الموجودة في جدار المرارة ويسبب الألم الشديد.


أما بالنسبة لالتهاب المرارة الحاد فهو انسداد القناة الخاصة بالحويصلة المرارية كما في المغص المراري اضافة الى وجود ميكروب بكتيري يهاجم جدار المرارة موضحا أن الألم في هذه الحالة محدد المكان بصورة أكثر ويزداد مع السعال ويستمر من 8 ساعات الى 3 أيام ويكون مصحوبا بارتفاع درجة الحرارة وعدم القدرة على تناول أي طعام.


أن التهاب المرارة يستجيب عادة للعلاج بالمضادات الحيوية الوريدية والمحاليل , يمكن استئصال المرارة بالمنظار في الثلاثة أيام الأولى من الأعراض تفاديا لحدوث المضاعفات وخاصة الانفجار ولكن إذا مر الأسبوع الأول على الأعراض فلا ينصح الاستئصال إلا في حالة وجود ضرورة قصوى كوجود انفجار أو خراج.


أن انفجار المرارة يشبه الالتهاب الحاد وتكون الأعراض أشد ومصحوبة بأعراض تسممية عامة وألم شديد وشلل بالأمعاء والتهاب حاد لافتا الى أن هذه الحالة خطيرة جدا على حياة المريض ويصل معدل الوفاة فيها الى نحو 25 بالمئة لذلك ينصح باستئصال المرارة مع جراحة استكشافية كبيرة لغسيل تجويف البطن وعلاج الالتهاب على وجه السرعة.


وعن التهاب المرارة الحصوي المزمن أنه أقل خطورة ويكون على شكل الم متكرر ونوبات مغص مع عسر هضم مزمن وخصوصا للدهون مع وجود غازات أكثر من الحد الطبيعي وغثيان وقيء.


أن افراز العصارة المرارية هو عملية مستمرة ووظيفة هامة من وظائف الكبد واستمرار انسياب العصارة الى الأمعاء أمر حيوي لصحة الإنسان وأن انسداد القناة المرارية الرئيسية بحصية منتقلة من المرارة يسبب ارتجاع العصارة الى الكبد ومنها الى الدم لتصبغ الأنسجة المختلفة ومنها العين فتصبح صفراء اللون (اليرقان) كما ينتج عن انسداد القناة المرارية ضرر على عمل الكلى بحيث يصبح لون البول مشابها للون الشاي كون الانسداد يمنع امتصاص الدهون والفيتامينات وخاصة فيتامين (كي) الذي ينتج عنه عدم قدرة الجسم على إيقاف النزيف ويصاحب ذلك آلام في الجزء الأيمن من أعلى البطن.


وينصح بضرورة علاج الانسداد في أسرع فرصة عن طريق استئصال الحصى أن أمكن ومن ثم استئصال المرارة لمنع تكرار المشكلة مبينا أن وجود الصفراء الإنسدادية بدون ألم غالبا ما يكون سببه ورما خبيثا فى البنكرياس او القنوات المرارية.
المرفقات
bb.jpg الحصوات المراريةلا تتوفر على صلاحيات كافية لتحميل هذه المرفقات.(25 Ko) عدد مرات التنزيل 1
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى