منتدى شباب تينركوك
دخول
المواضيع الأخيرة
حل تمرين 15 ص 102 رياضيات 3 ثانويالأحد أكتوبر 29, 2017 8:17 pmRed ai
رزنامة العطل الجامعية 2017/2018الجمعة أكتوبر 27, 2017 9:45 amRed ai
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 7 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 7 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1086 عُضو.آخر عُضو مُسجل هو rafikove فمرحباً به.أعضاؤنا قدموا 19727 مساهمة في هذا المنتدىفي 6991 موضوع

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
ابو اسامة
الإدارة العامة للمنتدى
الإدارة العامة للمنتدى
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 1738
العمر : 58
مقر الإقامة : تنركوك زاوية الدباغ
تاريخ التسجيل : 21/11/2008
التقييم : 143
نقاط : 3721
http://www.tinerkouk.banouta.net

أحزاب الرأي وأحزاب الإيديولوجية

في الخميس مايو 24, 2012 8:41 am
أحزاب الرأي وأحزاب الإيديولوجية
أ- أحزاب الرأي:
وهو حزب ليس له مذهب سياسي أو إيديولوجي ثابت خاص به, بل يتمثل مذهبه في مجرد جمع آراء أعضائه المختلفة ثم استخدامها في نضاله وهو حزب مفتوح لمختلف الآراء و الأشخاص من كافةالطباق لكن شريطة أن يكونوا متقاربين في أفكارهم. ويتميز هذا النوع من الأحزاب بقلة التنظيم والهيكلة وضعف الانضباط حيث يتمتع أفراده بحرية كبيرة في مواقفهم وهومنتشر في الولايات المتحدة الأمريكية وانجلترا وفرنسا.
ب- الأحزاب الإيديولوجية:
وهو الحزب لذي له إيديولوجيا وفلسفة متكاملة حول العالم والإنسان بصفة كلية تتجاوز الجوانب السياسية, وهذا النوع من الأحزاب ينطبق على الأحزاب الشيوعية والفاشية والنازيةوالأحزاب التي تعمل وحيدة عموما وهو يتميز بالخصائص التالية:
- انه يتجاوز الإنسان ويعطي لنفسه مهمة تاريخية ويعمل على تحقيق مذهب فلسفي واجتماعي وأخلاقي مفصل.
- انه يخاطب طبقة اجتماعية محددة بدقة ويعتمد على تنظيم محكم في التنظيم والانضباط الداخلي.
- انه يعمل عند انتصاره على الاستحواذعلى كافة هياكل ومؤسسات الدولة والمجتمع.
2- الأحزاب الشمولية والأحزاب المتخصصة
أ- الأحزاب الشمولية:
ويتميز هذا الحزب بكونه حزب متجانس ومنسجم بحيث لا يكتفي بالنشاط السياسي بل يسعى إلى تكوين الإنسان ومصيره من كافة الجوانب كما يتميز بكونه حزب مغلق بحيث ان دخوله صعب ويتم بصفة انتقائية إلى جانب ذلك يعمل الحزب على زرع روح تقديسه ومعاملته .
ب- الحزب المتخصص:
وهو حزب خاص في نشاطه بالجوانب السياسية لحياة المجتمع وهو مفتوح في داخله على عدة تيارات سياسية وهو قليل التنظيم والانضباط ويتمتع أفراده بحرية كبيرة داخله.
3- الحزب الاحتكاري
وهوالحزب الذي لا يقبل التداول على السلطة مع الأحزاب, بل يسعى إلى الوصول إلى السلطة حيث ينصب نفسه كحزب وحيد أو يعمل على إخضاع الأحزاب الأخرى لإرادته, فيصبح بذلك حزب مهيمن أو حزب شمولي
4- أحزاب البرامج وأحزاب الأشخاص والأحزاب الخاصة
أ- أحزاب البرامج:
وهي ذات برامج شاملة لكافة نواحي الحياة مبنية على أسس إيديولوجية وفلسفة جامدة تعالج كافة جوانب الحياة تؤمن بها وتدعو بها وتدعو إليها وتحل كافة المشاكل على ضوئها والتعاون بين هذه الأحزاب صعب كما يصعب الائتلاف معها وتنتهي عادة إلى الديكتاتورية ومن أمثلة هذه الأحزاب نجد الأحزاب الشيوعية والدينية.
ب- أحزاب الأشخاص:
وهي الأحزاب التي يقوم بانشاءها شخص واحد ويتولى رئاستها ويوجه نشاطه ويضع برامج هوبالتالي يتحكم في الحزب كما يشاء وتتميز هذه الأحزاب بالولاء لشخصية المنشئ وهوالزعيم وأسباب الزعامة كثيرة إذ قد تكون تاريخية أو عسكرية أو راجعة إلى المقدرة والكفاءة السياسية أو دبلوماسية لشخصية الزعيم كما قد تكون نتيجة تقليد طبقي أوعائلة يمثله الزعيم.
ج- الأحزاب الخاصة:
وتسمى أيضا بالأحزاب المختلطة لما تجمعه من خصائص وصفات أحزاب البرامج وأحزاب الأشخاص وتميز هذه الأحزاب بالانفتاح والاعتدال والموضوعية.

_________________________________________________


إن الله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه

http://www.tinerkouk.banouta.net
khoudirenet
عضو
عضو
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 21
العمر : 61
مقر الإقامة : الجزائر
تاريخ التسجيل : 13/06/2012
التقييم : 21
نقاط : 42

رد: أحزاب الرأي وأحزاب الإيديولوجية

في الخميس يونيو 14, 2012 10:25 am
الاحزاب الجزائرية والربيع العربي..
الاحزاب الجزائرية راهن اغلبها على الربيع العربي..وان طوفانه سيجتاح الجزائر وسيكونون المستفيدين من فيضانه.
ولكن ما كل ما يتمناه المرء يدركه تجري رياح السلطة بما لاتشته سفن هذه الاحزاب او لنقل بتعبير ادق حسب الدستور الجزائري الاول المعتمد للحساسيات بعد خريف 5اكتوبر.. الجمعيات ذات الطابع السياسي.
فالربيع العربي لم يهب على السلطة بل انقلب السحر على الساحر وهب على هذه الاحزاب وقسم المقسم وجزأ المجزا وكاد يعصف بها الى اسفل السافلين .
وكانت الافات الثلاث الافالان.. الافا فاس ..الافا نا هي وقود هذ الربيع الهادر ..ولولا العناية الالاهية التي امسكت بيد الافة الاولى لكان الزلزال عنيفا مدمرا على جدار تآكل من كثرة الصدأ واصبح معلما تاريخيا حق على اليونيسكو تصنيفه كمعلم تاريخي.
اما الافا الثانية فالحزب مثل زعيمه تجاوز الستين سنة وكان على الطيب لوح احالته على التقاعد تطبيقا لتعليمات احمد او يحي باحالة كل من بلغ الستين ولم يرفث او يفسق على الموت قاعدا.
اما الافا الثالثة فهي الافا الان اي انها انية جديدة وبالتالي يسهل رشها بمبيد فتاك لقتلها والمشي في جنازتها كما يقول اخواننا المصريون.
سؤال بريء الى كل المعجبين بهذا الربيع..الذي تحول الى خريف وشتاء يمطر دما ودموعا. اعطونا اجابية واحدة وسنطبل ونزمر له ولكم.
وللحديث بقية
.............
الاحزاب الجزائرية والربيع العربي2..
تبعا للموضوع السابق الاحزاب الجزائرية والربيع العربي والذي تطرقت فيه الى الجبهات الثلاث او الافات الثلاث.واليوم سنرى موقف الاحزاب الاسلامية.
الاحزاب الاسلامية ولو انني لا احبذ هذه التسمية فهي تلغي اسلام الاحزاب الاخرى او ان الجزائر ليست اسلامية وهي في حاجة الى دعاة ومبشرين ومنذرين..وتسميتها بالاحزاب الاسلاموية هي التشكيك في اسلامها..ولذلك افضل تسمية الاحزاب ذات المرجعية الاسلامية..فحدث عن مواقفها ولا حرج..
هذه الاحزاب اول من فرح وطبل وزمر للربيع العربي لسبب بسيط هو انه تمخض وولدا حكومات اسلامية غير ناضجة سياسيا ولا تملك مقومات القيادة السياسية وليس الدينية التي تمرست عليها من سنين..والدليل على ذلك .النهضة في تونس والصراعات التي تولدت عن حكمها وحكومتها ..فتونس الشقيقة لم تتعافى بعد من مرضها والحكام والمعارضة يتصارعون على الكرسي والشعب يعاني ولا ندري متى تنته هذه المعاناة.
اما مصر فبعد سنتين من الثورة على مبارك وازلامه ومنهم الجنرال شفيق صاحب موقعة الجمل ها هي تستنسخ النظام نفسه بل الوجه القبيح له فهي ثارت على شفيق ولكنها انتخبت على شفيق ولننتظر ثورة شفيق على شفيق.ولكن دم الشهداء والابرياء لن يذهب مجانا.
اما الشقيقتين ليبيا وسوريا فليستا في حاجة الى تعليق.
كل هذه المآسي التي المت بالدول العربية الشقيقة واسبابها ومسبباتها معروفة جعلت الجزائرين الذين خبروا هذه المآسي ينفرون من اي تغيير سواء اكان ربيعا او خريفا او شتاء او صيفا..وكان او ل ضحاياه الاحزاب الاسلامية التي راهنت عليه واصبحنا نسمع بتشكيل جاب الله لحكومته وابي جرة حكومته ولكن يا ابا جرة مش كل مرة تسلم الجرة.. فجرتك من طين وجرارهم من حديد..
وبدل من ان يتربع الاسلاميين على الكراسي ها هي احزابهم تتوزع دمائها بين القبائل وتنشطر الى اكثر من شطر ..واللي يحسب الروحو ايشيطلو.
كنت اتمنى ان تحل هذه الاحزاب نفسها لتتحمل مسؤواية خسارتها ..كما يفعل اليابانيون..او على الاقل فالتصمت..ومشكلتنا في الجزائر اننا لا نتعض.سواء السلطة او المعارضة او الشعب الطرف الثالث والصامط الكبير.ولا حول ولا قوة الا بالله
................
وشكرا لاسامة على الطرح الجيد لموضوع آني،يستحق الاثارة والاثراء
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى