منتدى شباب تينركوك
دخول
المواضيع الأخيرة
حل تمرين 15 ص 102 رياضيات 3 ثانويالأحد أكتوبر 29, 2017 8:17 pmRed ai
رزنامة العطل الجامعية 2017/2018الجمعة أكتوبر 27, 2017 9:45 amRed ai
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1086 عُضو.آخر عُضو مُسجل هو rafikove فمرحباً به.أعضاؤنا قدموا 19727 مساهمة في هذا المنتدىفي 6991 موضوع

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
بهية
عضو بارز
عضو بارز
الجنس : انثى
عدد الرسائل : 1138
العمر : 45
مقر الإقامة : وسط المدينة تينركوك ولاية ادرار الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
تاريخ التسجيل : 21/11/2008
التقييم : 69
نقاط : 2069

''البلوتوت'' وراء خراب البيوت..02

في الجمعة مايو 22, 2009 10:00 am
ولعل أخطر ما يميز هذه الجرائم الأخلاقية التي تقترف باسم التكنولوجيا وتستعمل فيها تقنية البلوتوث هو أن القانون لا يعاقب عليها لأنها لم تكيف قانونيا . بل تبقى جرائم أخلاقية بحتة لعدم معرفة المتسبب في الغالب ولا حتى السبب . لذلك يطالب بعض رجال القانون اليوم بأن تستوعب هذه المستجدات وأن تضاف تعديلات على مواد القانون لمواكبة هذه النوعية الجديدة من الجرائم التي سيطرت على بعض الشباب الضال من مجتمع اليوم .فالقانون عليه أن يواكب الزمان والمكان وإذا كانت أبشع الجرائم اليوم تستخدم بسبب التكنولوجيا فلتكيف قانونيا .
والحمامات صارت محظورة
أغلب جرائم البلوتوث وأخطرها اقترفت في الحمامات الشعبية الجماعية قبل أن تقاطعها اليوم أغلب النساء بعد أن تبين خطرها المحدق بالأعراض.وذلك حال ربيعة الفتاة الشابة المحصنة التي ذهبت إلى الحمام قبل حفل زفافها بيومين ...لكنها لم تكن تعلم ماكان يخبئ لها القدر على يد بعض من استوطن الغدر قلوبهم وتمكنت منهم مشاعر الغيرة والحسد والضغينة ، فقد أقدمت إحدى قريبات العريس على تصويرها وهي مجردة من ثيابها في وضعيات مختلفة وأرسلت الصور لأشقاء العريس وأقربائه وكل رقم عثرت عليه من أصدقائه .
وكانت الصدمة مهولة على الطرفين وحصل الطلاق قبل إتمام العرس لتنهار كل أحلام ربيعة . كما انهارت أحلام لويزة التي صورتها "سلفتها" وهي عارية تماما وأعطت الصور لشقيقها ليقوم بفبركتها في وضعيات نخلة بالحياء لترسل بعد ذلك إلى زوجها وإلى كل أفراد العائلة .وكل ذلك لأنها كانت تحظى بمكانة مبيرة عندهم ولأنها كانت المفضلة فقد أقسمت على ألا تتركها تهنئ أبدا .
avatar
ابو اسامة
الإدارة العامة للمنتدى
الإدارة العامة للمنتدى
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 1738
العمر : 58
مقر الإقامة : تنركوك زاوية الدباغ
تاريخ التسجيل : 21/11/2008
التقييم : 143
نقاط : 3721
http://www.tinerkouk.banouta.net

رد: 'البلوتوت' وراء خراب البيوت..02

في الخميس أغسطس 06, 2009 6:44 pm
فعلا ظاهرة تكنولوجية خطيرة على المجتمع
ارجوا الحدر من السماح بنقل الصور خصوصا الا ناث

_________________________________________________


إن الله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه

http://www.tinerkouk.banouta.net
avatar
مصعب
الإدارة العامة للمنتدى
الإدارة العامة للمنتدى
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 1246
العمر : 35
مقر الإقامة : زاوية الدباغ
تاريخ التسجيل : 17/05/2009
التقييم : 93
نقاط : 2278
http://aziz05@maktoob.com

رد: 'البلوتوت' وراء خراب البيوت..02

في الخميس أغسطس 13, 2009 7:24 pm
مشكورة اخت بهاء على هذا الموضوع
ان البلوثوث او التكنولوجيا بشكل عام صنعت لنستفيد منها بشكل صحيح
لكن للأسف اصبحنا نستخدمها من الجهة السلبية اكثر من الجهة الاجابية
وهذه دعوة اوجهها إلى كل فتاة اقول لها احذر ايضا الحديث مع الرجال
فنهاك موبلات فيها نمط تسجيل المكالمات، وانت عارفة إذا سجلت لك
مكلمة ستكون البلوثوث العامل الوحيد في انتشارها
والكلام كثير، تقبلوا تحيات م ص ع ب
Cool

_________________________________________________

توقيع مصعب



avatar
DEBBAGHI MED
مشرف المنتدى الثقافي العام
مشرف المنتدى الثقافي العام
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 148
العمر : 33
مقر الإقامة : ZAOUIET DEBBAGH TINERKOUK
تاريخ التسجيل : 05/08/2009
التقييم : 15
نقاط : 205
http://htt//:www.debbaghitinerkouk@maktoob.com

رد: 'البلوتوت' وراء خراب البيوت..02

في الخميس أغسطس 27, 2009 2:14 am
مشكورة الاخت بهاء على الموضوع القيم والرائع .لقد سببت التكنولوجيا اليوم آفة خطيرة على البيوت وخصوصا على الاناث .فاضحت البنت اليوم تتعاطى الفتن من جراء هذه الوسائل فصارت تعقد اللقاءات المتسترة عن طريق الهاتف النقال دون علم اهلها.وتقدم على فعلتها دون ادنى تانيب وهذه آفة خطيرة ساهمت في تفشي الفسق والانحلال الاخلاقي عن طريق التكنولوجيا العمياء فانسلخت الفتاة من عفتها ومن شرفها واضحت سلعة تعرض في الشوارع وتتسكع فيها بغية اشباع غرائزها المكبوتة منذ امد بعيد.
ان التكنولوجيا اليوم هي الفيروس الفتاك فعلا لانها قضت على اخلاق الرجال والنساء وانسلخ الكل عن مبادئه.
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى