منتدى شباب تينركوك

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
بهية
عضو بارز
عضو بارز
الجنس : انثى
عدد الرسائل : 1138
العمر : 46
مقر الإقامة : وسط المدينة تينركوك ولاية ادرار الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
تاريخ التسجيل : 21/11/2008
التقييم : 69
نقاط : 2069

اللجنة الثورية للوحدة و العمل

في الخميس أبريل 16, 2009 7:01 pm
- نشأة اللجنة الثورية
تأسست اللجنة الثورية للوحدة و العمل في نهاية مارس 1954 بمبادرة مشتركة بين بعض قادة اللجنة المركزية لحركة الانتصار للحريات الديمقراطية وبعض قادة المنظمة الخاصة. أبرزهم محمد بوضياف و مصطفى بن بو العيد من داخل الجزائر ، و ديدوش مراد و زيغود يوسف من فرنسا و أحمد بن بلة و محمد خيضر و آيت أحمد من القاهرة. و كان هدف تأسسها هو احتواء لأزمة و حل الخلاف بين الطرفين المتصارعين المركزيين و المصاليين و إجراء اتصالات مع الأطراف المختلفة. غير أن شدة الخلاف بين الطرفين داخل الحزب أدت في النهاية بأعضاء المنظمة الخاصة العسكرية إلى التكتل فيما بينهم و الاتفاق على تفجير الثورة المسلحة
2- أهداف اللجنة
كان هدف اللجنة بالأساس هي العمل على تعبئة المناضلين و تجنب التمزق من أجل إعادة بناء و حدة حركة الانتصار و العمل على تحضير الكفاح المسلح.و ركزت اللجنة على المطالبة بعقد مؤتمر لحركة الانتصار يوحد جميع الطاقات الوطنية يكون عملهم هادفا إلى إيجاد وسيلة ثورية حقيقية قادرة على تحطيم الاستعمار الفرنسي. و جاءت أهداف اللجنة واضحة فيما عرف باسم بيان تأسيس اللجنة الثورية للوحدة و العمل
3- برنامج اللجنة
تلخص برنامج اللجنة في عدة نقاط عملية نلخصها فيما يلي:
أ/ وضع مسؤولية جميع القادة على بساط البحث باعتبار المشكلة تقع على مستوى
قمة الحركة و إصلاح ذات البين.
ب/ العمل على توحيد صفوف الحركة و البحث في ذلك من خلال طرح أسباب الصراع و توضيح الموقف للقاعدة التي يجب إبعادها عن الصراعات و إجراء مداولات ديمقراطية و تصفية الجو و توحيد صفوف الحركة.
ج/ تركيز جهد الحركة على مسألة الكفاح المسلح ضد الاستعمار و مباشرة العمل الثوري
4- اجتماع مجموعة 22
كان أعضاء المنظمة الخاصة مقتنعون بمبدأ الكفاح المسلح و هو ما دفعهم بعد انسحاب المركزيين من اللجنة لثورية للوحدة والعمل إلى الدعوة إلى اجتماع قدماء أعضاء المنظمة الخاصة ووجهوا دعوتهم إلى المركزيين إلى التخلي عن دعوة عقد المؤتمر ضد المصاليين، و تسليم أموال الحركة لشراء الأسلحة و الإعداد للثورة. وواجه أعضاء المنظمة الخاصة دعاية المركزيين و المصاليين التي ركزت على التماطل و التأجيل للعمل المسلح و أصبح السباق مع الزمن هاجس الثوريين. فكانت دعوة قدماء أعضاء المنظمة خاصة إلى اجتماع خاص بهم لدراسة الموقف و اتخاذ الإجراءات اللازمة لإعلان الكفاح المسلح و هكذا كان الاجتماع في نهاية جوان 1954 بالجزائر العاصمة برئاسة مصطفى بن بو العيد و عرف باجتماع مجموعة 22

الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى