منتدى شباب تينركوك

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
بهية
عضو بارز
عضو بارز
الجنس : انثى
عدد الرسائل : 1138
العمر : 45
مقر الإقامة : وسط المدينة تينركوك ولاية ادرار الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
تاريخ التسجيل : 21/11/2008
التقييم : 69
نقاط : 2069

شبح الانقراض يهدد عددا من الحرف والصناعات التقليدية

في السبت مارس 21, 2009 7:11 pm
يواجه عدد من الحرف والصناعات التقليدية ذات الطابع الولائي، شبح الزوال، بسبب انعدام المادة الأولية وتراجع الطلب الناجم عن نقص الترويج وضعف التسويق، وكذا تناقص أصحاب الخبرة في هذا المجال.
هذه الظروف مجتمعة جعلت هذا النوع من الصناعة بالولاية لا يحتمل حدة المنافسة، خاصة فيما يتعلق بالنوعية والسعر، مما انعكس على راهن ومستقبل حرفٍ بعينها، وذلك كله في ظل لامبالاة وإهمال المسؤولين القائمين على هذا القطاع، الذي يُعد عصَب الإقلاع السياحي المنشود.
وجاء في تقرير أعدته لجنة السياحة والصناعات التقليدية والصيد البحري بالمجلس الولائي، أن حرفا وصناعات تقليدية على غرار صناعة الزجاج والطرز التقليديين، إلى جانب الخياطة والمجبود وصناعة القصب المخصص لقطاع البناء، تعرف تراجعا مخيفا، نتيجة الإغفال المستمر للمؤسسات الفندقية والحمامات السياحية المعروفة بدورها في الترويج السياحي. كما ساهم، يقول التقرير، تضاؤل عدد الحرفيين ذوي الخبرة الطويلة في بعض الحرف نتيجة تقدمهم في السن وتخليهم بالتالي عن ممارسة المهنة، في تكريس الوضع، علاوة، يضيف ذات التقرير، عن نقص المادة الأولية.
وفي مقابل ذلك، باتت ممارسة حرف وصناعات تقليدية أخرى تقتصر على عدد محدود جدا من الحرفيين، مثل النقش على الزجاج الذي أصبح يمارسه حرفي واحد فقط ببلدية عين الدفلى، ونفس الأمر ينطبق على نشاط الخزف الفني وصناعة القشابة ببلديتي مليانة والعامرة على التوالي.
من جانب آخر، لا زال عارضو الفخار الذي يميز الولاية مثل المزهريات والدربوكة والقلّة وطاجين الخبز وغيرها على مستوى الطريق الوطني رقم 04 ببلدية بومدفع، يعانون من كساد منتوجاتهم نتيجة تراجع نشاطهم التجاري، وذلك بعد افتتاح أجزاء من الطريق السيار، سيما الجزء الرابط بين بومدفع والحسينية.
وأمام هذا الوضع، ولأجل إعادة تنشيط القطاع، يقترح التقرير تحويل الفرع الولائي لغرفة الصناعات التقليدية والحرف من مقرها الحالي ببلدية جندل إلى عاصمة الولاية، واتخاذ جملة من التدابير التحفيزية لفائدة الحرفيين في مقدمتها التخفيض الجبائي وكذا إعداد المطويات الإشهارية والاهتمام بالتكوين والتأطير، والمساهمة في تسويق وتنشيط صناعة منتوجات الدوم والدفلى، وذلك بالنظر لتوفر مادتها الأولية بكثرة بالولاية، والعمل على تنظيم الصالون الوطني للصناعة التقليدية والريفية سنويا بعين الدفلى، وكذا الاحتكاك بتجربتي تيبازة ووهران الرائدتين في هذا المجال
avatar
ابراهيم نواري
مشرف منتدى التعليم العالي
مشرف منتدى التعليم العالي
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 356
العمر : 29
مقر الإقامة : تينركوك ولاية أدرار
تاريخ التسجيل : 06/12/2008
التقييم : 23
نقاط : 291
http://www.nouari.blogspot.com

رد: شبح الانقراض يهدد عددا من الحرف والصناعات التقليدية

في السبت مارس 21, 2009 7:51 pm
المحافظة على التراث والتقاليد هي مهمة الأجيال مع العلم أننا أسسنا نادي في المركز الثقافي باسم "نادي الابداع الثقافي " كان هذا النادي يسعى للحفاظ على هذه التقاليد والصناعات التقليدية خاصة بقصر فاتيس الذي يشهد حركية ونشاط في هذه الصناعة .. ولكن التهاون وعدم مواصلة النشاط وعدم اهتمام السلطات بهؤلاء الشباب كان السسب الرئيسي في احباطهم وفشلهم ..
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى